فضيحة مؤسسة البلاطو بنسودة للتعليم الخصوصي بآسفي

لم تكتفي مؤسسة البلاطو بنسودة للتعليم الخصوصي بآسفي ، بالأسعار الملتهبة للدراسة والتسجيل والتأمين والنقل وغيرها من المصاريف ، بل أضافوا إليها أعباء أخرى عن طريق بيع الكتب المدرسية جميع المستويات الدراسية ، وإلزام أباء و أولياء التلاميذ شراء الكتب من داخل المؤسسة ، في تحدي سافل للقانون ، دون احترام مقتضيات القانون 06.00 المؤطر للمهنة.
وحسب مصادرنا ، فإن كتبيو مدينة آسفي قرروا تنظيم وقفة إحتجاجية أمام المديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية بآسفي ، يحتجون فيها على بيع الكتب المدرسية داخل المؤسسات الخصوصية ، ضدا على القانون التنظيمي للمدارس الخاصة التي تُمنع عليها ممارسة أي نشاط من هذا النوع.
وأضافت مصادرنا أن تاريخ الوقفة الإحتاجية ، من الممكن جدا ، أن تكون يوم زيارة السيد محمد حصاد وزير التربية الوطنية والتكوين المهني لمدينة آسفي بحر هذا الأسبوع ، للإطلاع على أشغال تأهيل المؤسسات التعلمية ، استعداد للدخول المدرسي .

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.