في سابقة من نوعها أقدمت إحدى السيدات بمدينة آسفي تعيش بسويسرا على رفع دعوى الإفراغ في حق والدتها ” مي فطومة ” ، التي تسكن في منزل تملكه إبنتها بحي أناس ، مما أثار غضب وسخط الجيران الذين صدموا من هذه الواقعة المحزنة ، متسائلين كيف تفعل إبنة بإمها المسنة هذا ، وهي التي حملتها في أحشائها تسعة وعلى ظهرها أربعا وعشرين ، وغمرتها بالحب والحنان والرعاية إلى أن استقوت فبادرت برد جميلها معكوسا .
“مي فطومة ” 74سنة ، و المعروفة بأخلاقها الحميدة وطيبة قلبها بشهادة جيرانها ، حاولت الإنتحار ، بعد تجاهل الجميع من مسؤولين ، وجمعيات ، ومحسنين ، ندائها لمساعدتها في إيجاد سكن لها حيث أنها اليوم مهددة بالتشرد والجوع بعد صدور في حقها حكم الإفراغ .
اليوم وبسبب تجاهل الجهات المسؤولة مطلب “مي فطومة ” في عيش كريم في ما تبقى لها من العمر ، أصبحت كل يوم تفكر في الإنتحار ، خوفا من تشردها بعد أن قامت إبنتها الوحيدة برميها في الشارع بناء على حكم من المحكمة .

رقم هاتف مي فطومة لمن يريد إنقاذها  : 0614243017