الفطواكي عبدالقادر

عبر عدد من رواد موقع التواصل الاجتماعي فايسبوك ،خصوصا منم ساكنة مدينة آسفي عن غضبهم الشديد من استعمال اللهجة المسفيوية بشكل خاطئ خلال السلسلة الكوميدية “الخاوة”، حيث تساءل عدد منهم عن أصل تلك اللكنة التي استعملتها إحدى الممثلات مؤكدين أنها بعيدة عن لهجة “ناس عبدة”.

وكتب عدد من الفايسبوكين المسفويون أن اللهجة التي استعملتها إحدى الممثلات بسلسلة الخاوة لمخرجها “ادريس الروخ” ، لاتمت بصلة لا من قريب ولا من بعيد لمدينة آسفي.

كما عبر فايسبوكيو آسفي عن أسفهم و استيائهم من اختزال مدينتهم في فن العيطة لا غير ، كما ذكر أحد أبناء المدينة الغيورين بالتاريخ المجيد للمدينة في وجه الاستعمار، والأحداث و الشخصيات العالمية المؤثرة التي استوطنت عاصمة “عبدة”.